مكتب التحقيقات الفيدرالي يدرس مداهمة منزل بايدن الثاني

مكتب التحقيقات الفيدرالي يدرس مداهمة منزل بايدن الثاني
مكتب التحقيقات الفيدرالي يدرس مداهمة منزل بايدن الثاني

كشفت مصادر أميركية عن أن المدعين في وزارة العدل يفكرون في طلب البحث في منزل الرئيس جو بايدن الثاني في ريهوبوث بيتش بولاية ديلاوير بعد العثور على عدة مجموعات من الوثائق السرية في منزله في ويلمنجتون بولاية ديلاوير في الأسابيع الأخيرة وفقاً لـ”الفوكس نيوز.”

وتأتي هذه الاخبار بعد أيام من قيام مسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي بتفتيش منزل بايدن في ويلمنجتون بدعوة من البيت الأبيض. وهناك، كشف المسؤولون عن مجموعة رابعة من الوثائق السرية في غير محلها، مما دفع مسؤولي وزارة العدل إلى النظر في عمليات البحث في مواقع أخرى مرتبطة بايدن وفقاً لشبكة سي بي إس نيوز.

ومع ذلك، لم تتابع وزارة العدل أمر تفتيش لأي من ممتلكات بايدن حتى الأن. وكان البحث يوم الجمعة الماضي في ويلمنجتون بالتراضي وكان المدعون يخططون لطلب الوصول إلى ممتلكات بايدن الأخرى.

وكانت مجموعة الوثائق يوم الجمعة هي الرابعة التي يتم العثور عليها منذ تشرين الثاني، والثالثة التي يتم العثور عليها داخل منزل بايدن في ويلمنجتون. ويعود تاريخها إلى الفترة التي قضاها في مجلس الشيوخ ، بينما تعود المجموعات الثلاث الأخرى إلى وقته كنائب للرئيس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى