بالصور… مجموعة من أدقّ الوشوم

تحوّلت الوشوم في عصرنا اليوم إلى موضة تجذب الكثيرين، وتلفت الأنظار، وخاصّة بعد التفنّن والحرفية الّتي باتت تُطبّق على رسمات التاتو.

هذه لمحة سريعة عن تاريخ الوشم، وعن أكثر الوشوم دقّة وحفيّة.

يُمارَس الوشم في جميع أنحاء العالم منذ العصر الحجري الحديث على الأقل، كما يتضح من الأجساد المحفوظ بالحنطة، والفن القديم، والسجل الأثري.

تشير كل الفنون القديمة والمكتشفات الأثرية إلى أنّ الوشم كان يمارس في العصر الحجري القديم في أوروبا. وهناك أدلة مباشرة على تواجد الوشم على الجلد البشري المحنط، وتمتد إلى الألفية الرابعة قبل الميلاد.

وقد تم العثور على أقدم بشرة إنسان عليها وشم حتى الآن على جثة أوتزي “رجل الثلج”، التي يرجع تاريخها إلى ما بين 3370 و 3100 قبل الميلاد.

وقد تم استرداد مومياوات وشم أخرى من ما لا يقل عن 49 موقعا أثريا بما في ذلك المواقع في غرينلاند وألاسكا وسيبيريا ومنغوليا وغربي الصين ومصر والسودان والفلبين والأنديز.

وتشمل هذه أمونيت، الإلهة حتحور من مصر القديمة (2134-1991 قبل الميلاد)، ومومياوات متعددة من سيبيريا بما في ذلك ثقافة بازيريك من روسيا، ومن عدة ثقافات ما قبل كولومبوس أميركا الجنوبية.

إليكم مجموعة من أجمل الوشوم:

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر.. قرار نهائي بمنع ظهور ريهام سعيد لمدة عام