حكم “تاريخي” بشأن تغيير ديانة القاصرين في ماليزيا

حكم “تاريخي” بشأن تغيير ديانة القاصرين في ماليزيا
حكم “تاريخي” بشأن تغيير ديانة القاصرين في ماليزيا

أعلنت المحكمة العليا في ماليزيا، عن أنه يتعين أن يوافق كلا الوالدين على تغيير الديانة للقاصرين، وهو حكم يصب في مصلحة امرأة هندوسية قام زوجها السابق بتحويل أطفالهما الثلاثة إلى الإسلام.

ودخلت إم اينديرا غاندي في نزاع كبير، بعدما اعتنق زوجها السابق الإسلام وحول ديانة أطفاله الثلاثة إلى معتقده الجديد عام 2009 دون إخبارها.

كما “خطف” الزوج ابنته التي كان عمرها لا يتجاوز 11 شهرا آنذاك، من منزل الأسرة، وفق ما نقلت “أسوشيتد برس” التي وصفت الحكم بـ”التاريخي”.

وتقدمت غاندي بطعن أمام المحاكم المدنية ضد تحول أطفالها للإسلام، لتقضي محكمة الاستئناف بأن المحاكم المدنية غير مختصة بالبت في اعتناق الإسلام، لكن تم استئناف القرار أمام أعلى محكمة في البلاد.

وألغت المحكمة الفيدرالية تحويل الأطفال إلى الإسلام، باعتبار أن ذلك تم “دون موافقة غاندي”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تركيا تفجر مفاجأة بشأن مقاتلات “إف 35”
التالى جنبلاط: الجبل يرحب برئيس البلاد