الجراح بين ملايين “تاتش” وملاليم “تلفزيون لبنان”

الجراح بين ملايين “تاتش” وملاليم “تلفزيون لبنان”
الجراح بين ملايين “تاتش” وملاليم “تلفزيون لبنان”

في وقتٍ يجري الحديث عن صفقة شراء مبنى «تاتش» بمبالغ مالية فاجأت اللبنانيين وشكلت صدمة لهم في عزّ مطالبة رئيس الجمهورية شعبه بالتضحية ببعض المكتسبات، ويرد اسم وزير الاتصالات السابق جمال الجراح كبادئ باتفاق الإيجار… ينشغل الجراح كوزير إعلام حالي بالتدقيق في كشوفات مالية خاصة بمعدي البرامج ومقدِّميها في تلفزيون لبنان، وما يتقاضونه ثمن حلقاتهم (الرقم الأعلى فيها ألف دولار للحلقة)، وهو ثمن زهيد جداً قياساً بثمن الحلقات في أي محطة أخرى. وقرر الجراح خفض كلفة البرامج، ما سينعكس سلباً على خطته لاستقدام بعض الإعلاميين لتنفيذ برامج جديدة. أمام ملايين وزارة الاتصالات التي تملأ البلد، انشغل الجراح بملاليم برامج تلفزيون لبنان ليخوض خطط التقشف!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق “الأحرار”: لينفّذ رئيس الجمهورية وعده بشأن الاستراتيجية الدفاعية
التالى هل يطمح سمير جعجع للوصول الى قصر بعبدا بعد عون؟