أخبار عاجلة
ون بلس تحدد رسميًا موعد الإعلان عن OnePlus 7T -

الحلول السحابية ستكون جزءاً لا يتجزأ من رؤية الإمارات 2021 ورؤية السعودية 2030

الحلول السحابية ستكون جزءاً لا يتجزأ من رؤية الإمارات 2021 ورؤية السعودية 2030
الحلول السحابية ستكون جزءاً لا يتجزأ من رؤية الإمارات 2021 ورؤية السعودية 2030

أكدت دراسة جديدة قامت بها شركة شركة F5 نتوركس بالتعاون مع وكالة Think Positive للأبحاث أن كبار المدراء التنفيذيون ورجال الأعمال في دول الخليج العربي ومصر، يدركون الأثر الإيجابي والتحويلي لتقنيات الحوسبة السحابية على بيئات الأعمال المختلفة.

وقد شملت الدراسة الجديدة آراء 250 من كبار المدراء التنفيذيين وأصحاب الأعمال من المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والكويت، والبحرين، وعمان، ومصر.

وأشارت الدراسة إلى أن معظم الشركات في منطقة الخليج العربي 99 في المئة تعتقد أن تبني الحلول السحابية يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على حصتها في السوق، ويساعد في إزاحة المنافسين.

وأفاد 90 في المئة ممن شملتهم الدراسة أن التحول نحو حلول السحابة يحسن من فهم العلامة التجارية، في حين أشاد 89 في المئة من المشاركين بقدرة حلول السحابة على تحسين معدلات الابتكار، كما كان هناك إجماع واضح على إمكانيات الحلول السحابية وقدرتها على تعزيز تجربة العملاء بشكل عام بنسبة 90 في المئة.

وبالمثل، حرص 96 في المئة من صانعي القرار على تسليط الضوء على الدور المحتمل الذي تلعبه الحلول السحابية في قيادة مبادرات التحول التي تضطلع بها الحكومات، فقد ذكر 97 في المئة ممن شملتهم الدراسة أن الحلول السحابية ستكون جزءً لا يتجزأ من رؤية السعودية 2030، و91 في المئة يؤيدون هذا الرأي لرؤية الإمارات 2021.

وأشار معظم المشاركون إلى أهمية القوانين والتشريعات المحلية باعتبارها أساس داعم لتبني الحلول السحابية، حيث أشار 68 في المئة منهم إلى التأثير الإيجابي لها، وكانت الكويت هي الأكثر إيجابية في هذا الصدد بنسبة 78 في المئة، تلتها الإمارات العربية المتحدة بنسبة 77 في المئة والمملكة العربية السعودية بنسبة 64 في المئة.

وبالحديث عن مزايا الحوسبة السحابية، وبرصد آراء المشاركين في الدراسة بأهميتها، تصدرت مسألة زيادة كفاءة الأعمال هذه المزايا بإجماع 64 في المئة من الشركات التي شملتها الدراسة، تلتها الوفورات في التكاليف بنسبة 52 في المئة، والمرونة التشغيلية بنسبة 48في المئة، ووقت الوصول إلى السوق بنسبة 46في المئة.

وأشار ما يقارب 35 في المئة من المستطلعين إلى أن اعتماد الحلول السحابية سيدفع مسيرة نمو الأعمال بنسبة تتراوح بين 25 و 50 في المئة، وتوقع 25 في المئة منهم أن تحفز هذه الحلول مسيرة النمو بنسبة 51 إلى 75 في المئة، في حين أشار 18 في المئة منهم إلى نمو بين 76 و 99 في المئة.

وكانت نسب أهم التطبيقات المستخدمة حالياً في السحابة تتعلق بالعمليات 57 في المئة، والخدمات 47 في المئة، والتسويق 43 في المئة، والأعمال التجارية 40 في المئة، والموارد البشرية 28 في المئة.

وبحلول عام 2025، ذكرت 39 في المئة من الشركات في دول الخليج أن ما نسبته 25 إلى 50 في المئة من التطبيقات ستكون على السحابة، في حين أجمع 23 في المئة منهم أن النسبة ستكون بين 51 و75 في المئة، وقدر 20 في المئة مهم ما نسبته 76 إلى 99 في المئة من التطبيقات ستكون على السحابة.

ويستخدم ما يقرب من نصف المشاركين في الدراسة 45 في المئة حالياً مزود واحد للخدمات السحابية، ولكن مع ارتفاع مستويات الوعي ستكون حلول السحابة المتعددة متوفرة في المشهد التقني، ويستخدم 20 في المئة من المستطلعين حالياً 2 إلى 6 مزودين، و3 في المئة يستخدمون 7 إلى10 مزودين. وتحتل جوجل الصدارة باعتبارها المزود الأكثر انتشاراً واستخداماً بنسبة بلغت 43 في المئة، تلتها ميكروسوفت بنسبة 25 في المئة، أما 23 في المئة من المجيبين فأشاروا إلى استخدامهم لمزودي خدمات عالميين إلا أنهم لم يحددوا هؤلاء المزودين.

التحديات والمعوقات

هناك جملة من المعوقات والتحديات التي تواجه الأعمال في منطقة الخليج نحو تبني الحلول السحابية، أهمها مسألة أمن البيانات “78 في المئة من كافة المستطلعين”، وبرزت هذه المخاوف بشكل خاص في المملكة العربية السعودية 92 في المئة، تبعتها البحرين بنسبة 83 في المئة، ثم الإمارات العربية المتحدة بنسبة 80 في المئة.

وتشمل التحديات الأخرى التي تواجه تبني الحلول السحابية مسألة تطابق السياسات 44 في المئة، أما مشكلة سلامة البيانات فحظيت بنسبة 31 في المئة.

كما تعد مشكلة توفر الموظفين المناسبين لإدارة هذه التقنية من المسائل الملحة، حيث وصف 83 في المئة من صانعي القرار هذه المشكلة باعتبارها تحدياً رئيسياً، أما الدول التي تعاني من نقص في هذه المهارات والكفاءات فهي السعودية 89 في المئة، تليها عمان بذات النسبة.

وتتناغم نتائج دراسة مؤسسة Think Positive مع نتائج التقرير السنوي لحالة تسليم التطبيقات الصادر عن شركة F5 نتوركس، التي أشارت إلى أن تطبيق السياسات الأمنية المتسقة للتطبيقات هو الجانب الأكثر تحدياً في إدارة بيئة حلول السحابة المتعددة، وذلك وفقاً لـ 42 في المئة من عملاء F5 نتوركس في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا الذين شملتهم الدراسة.

وقال دييجو أرابال، نائب الرئيس في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا لدى شركة F5 نتوركس: “تمتاز الحوسبة السحابية بإمكانيات كبيرة لتحقيق تغيير شامل وجذري في أسلوب عمل الشركات والمؤسسات في دول الخليج العربي”.

وتابع أرابال قائلاً: “تشير الدراسة الجديدة أنه وعلى الرغم وجود مجالات كبيرة وواسعة لنشر مشاريع الحوسبة السحابية في المنطقة، إلا أن الإدراك العام لإمكانيات وقدرات هذه التقنيات هو في أعلى مستوياته على الإطلاق، إذ ينظر صانعو القرار في المنطقة إلى الحوسبة السحابية كأولوية قصوى لتطوير أعمالهم، كما إن الشركات التي تواصل مسيرة الابتكار وبناء استراتيجية مستدامة لتبني التقنيات السحابية ستتمكن من التميز والمنافسة، وتلبية أهداف الامتثال، وتكون أكثر قدرة على المساهمة في مشاريع التحول الرئيسية المدعومة حكومياً”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى 5 ميزات خفية في متصفح جوجل كروم لا يعلمها الكثيرون