الذكاء الاصطناعي يحسن من تجربة حواسيب MSI المكتبية

أعلنت MSI، الشركة المتخصصة في صناعة البطاقات الرسومية والحواسيب المكتبية والمحمولة، إدماج سلسلة البطاقات الرسومية إنفيديا RTX 40 SUPER في أحدث حواسيبها المكتبية للألعاب المزودة بالذكاء الاصطناعي من الجيل الرابع عشر.

وتأتي حواسيب MSI المكتبية من الجيل الرابع عشر بتشكيلة مناسبة للاعبين وتبدأ مع حاسوب MEG Trident X2، و MPG Infinite X2، و MPG Trident AS، و MAG Infinite S3، و MAG Codex 6. هذه الحواسيب كانت تعتمد على سلسلة بطاقات إنفيديا RTX 40، واليوم أصبحت تعتمد على أحدث بطاقات إنفيديا RTX 40 SUPER وهي: بطاقة RTX 4080 SUPER وبطاقة RTX  4070 Ti SUPER وبطاقة RTX  4070 SUPER.

وزودت إنفيديا سلسلة بطاقات RTX 40 SUPER بأحدث وحدات معالجة الرسوم لتقدم تجربة ألعاب فضلى باستخدام قدرات الذكاء الاصطناعي المتطورة، إذ تتميز البطاقة الرسومية RTX 4080 SUPER بأداء حوسبي قدره 836 تريليونًا من عمليات الذكاء الاصطناعي في الثانية (AI TOPS).

الذكاء الاصطناعي يحسن من تجربة حواسيب MSI المكتبية

وبفضل مزايا الذكاء الاصطناعي مثل تقنية إنفيديا (DLSS)، وتوليد الإطارات، وتتبع الأشعة، يمكن للاعبي الحاسوب تحقيق تجربة لعب مختلفة.

مقالات ذات صلة

سواء كنت تحرر مقاطع الفيديو، أو تستعرض المشاهد الثلاثية الأبعاد المعقدة، أو تدير التطبيقات الإنتاجية، فإن حواسيب MSI المكتبية المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي وسلسلة بطاقات RTX SUPER تقدم لك تجربة حوسبة شاملة وأداء استثنائيًا.

وتأتي حواسيب MSI المكتبية المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي من الجيل الرابع عشر بمزايا فريدة من نوعها تحسن من تجربة اللاعبين، وتساعدهم في مجال الترفيه والعمل. بالإضافة إلى ذلك، تقدم MSI نموذج المحتوى المُنشأ بمساعدة الذكاء الاصطناعي (AIGC) المصمم لتحسين عمل المبدعين.

وتعمل خاصية MSI AI ENGINE على تحسين تجربة المستخدمين، إذ تتكيف بسلاسة مع كل ما تقوم به سواء في الألعاب أو أثناء الاجتماعات أو الترفيه أو العمل. وتعمل أيضًا على ضبط الأداء، والتحكم في إضاءة RGB، وتخفيض درجة الضجيج، بذكاء دون الحاجة إلى تدخل المستخدم. لتجربة هذه الخاصية الرائعة حمّل برنامج MSI Center.

الذكاء الاصطناعي يحسن من تجربة حواسيب MSI المكتبية

الذكاء الاصطناعي يحسن من تجربة حواسيب MSI المكتبية

وتعد تقنية التبريد الذكية Frozr AI من MSI ابتكارًا فريدًا يغير تمامًا عملية تبريد النظام بفضل إدماج مزايا الذكاء الاصطناعي في هذه التقنية.

بجمع بيانات درجات الحرارة من المعالج المركزي والبطاقة الرسومية، تعالج هذه التقنية المتطورة المعلومات بدقة باستخدام خوارزمية متقدمة، مما يسمح برسم منحنى مثالي لسرعة المروحة دون الحاجة إلى تدخل المستخدم.

لا تعمل تقنية التبريد الذكية Frozr AI على تحسين أداء النظام فحسب، بل تعمل أيضًا على تحسين مستويات الضجيج لتسمح ببيئة لعب أكثر هدوءًا. وبالمقارنة بالتعديلات القياسية لسرعة دوران المراوح، انخفضت درجة حرارة المعالج المركزي قرابة 5 درجات مئوية وانخفضت درجة حرارة البطاقة الرسومية قرابة 12 درجة مئوية. بالإضافة إلى ذلك، كان هناك انخفاض ملحوظ قدره 5 ديسيبل في مستوى الضجيج الصادر من الحاسوب.

أخيرًا، لدينا برنامج MSI AI Artist وهو نموذج مُستقل لإنشاء المحتوى باستخدام الذكاء الاصطناعي (AIGC). يتميز البرنامج بقدرات تحويل النص إلى صورة، والصورة إلى صورة، والصورة إلى نص، بالإضافة إلى إمكانية استخراج ملفات بصيغة PSD لتحريرها في برنامج فوتوشوب، مما يوفر الوقت والجهد للمُحترفين في المجال الإبداعي.

نسخ الرابط تم نسخ الرابط

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سامسونج تكشف عن بطاقات الذاكرة microSD بأداء فائق